• ×
الأحد 20 يناير 2019 | 01-19-2019

#المانيا تؤكد أنها تشارك الولايات المتحدة أهدافها بشأن إيران

#المانيا تؤكد أنها تشارك الولايات المتحدة أهدافها بشأن إيران
وتين - أ ف ب 
أبلغت ألمانيا الولايات المتحدة الاربعاء بأنها تشاركها أهدافها بشأن إيران رغم مساعي بعض الدول الأوربية لانقاذ الاتفاق النووي مع طهران بعد انسحاب الولايات المتحدة منه.

والتقى وزير الخارجية الالماني هايكو ماس في واشنطن نظيره الاميركي مايك بومبيو الذي أعرب عن غضبه بشأن خطط الاوروبيين إبقاء العلاقات التجارية مع إيران.

وصرح ماس للصحافيين عقب لقائه بومبيو "في النهاية نحن نسعى إلى تحقيق الأهداف نفسها بالنسبة لإيران .. ولكن لنا طرق مختلفة نريد اتباعها".

وقال ماس أن برلين تشارك واشنطن مخاوفها من برنامج الصواريخ البالستية الإيراني وتعتقد أن على طهران الانسحاب من سوريا.

إلا أنه اوضح أن إنهاء الاتفاق النووي المبرم في 2015 سيقود إيران إلى السعي إلى امتلاك برنامج نووي له أغراض عسكرية.

وقال "سيؤدي ذلك الى خطر نزاع عسكري في المنطقة".

وكانت الولايات المتحدة وبريطانيا والصين وفرنسا والمانيا وروسيا توصلت إلى ذلك الاتفاق مع طهران في تموز/يوليو 2015.

ويقول مفتشو الامم المتحدة أن إيران ملتزمة الاتفاق الذي ينص على خفضها نشاطها النووي مقابل تخفيف العقوبات عليها.

وفي ايار/مايو الماضي انسحب الرئيس دونالد ترامب من الاتفاق وتوعد باستهداف إيران بقوة وتحجيم دورها في المنطقة.

والشهر الماضي، أعلن الاتحاد الأوروبي أنه يعمل على إنشاء كيان قانوني تستطيع الشركات من خلاله الاستمرار في التجارة من ايران وتجنب العقوبات الأميركية.





 0  0  3.9K
التعليقات ( 0 )
أكثر

إعلان

سحابة الكلمات الدلالية

اخترنا لك

زوجة الرئيس الأمريكي تزور قلعة  لتجارة الرق

زوجة الرئيس الأمريكي تزور قلعة لتجارة الرق

قامت الاميركية الاولى ميلانيا ترامب الأربعاء بزيارة قلعة استخدمت قبل قرون لتجارة الرق في غانا، في ثاني أيام زيارتها الى افريقيا دعما لبرنامجها المخصص للاطفال وعلى جدران قلعة كيب كوست الواقعة على بع..

10-03-2018 | 0 | 3.9K
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 23:17 الأحد 20 يناير 2019.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة " وتين الإلكترونية " و جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )