• ×
الأربعاء 16 أكتوبر 2019 | 10-15-2019

هل الاقتصاد السريّ لانعدام الانبعاثات الكربونيّة يتمتّع بكميّة منخفضة من المياه؟!

إينيكو هولدينجز تحقّق ثورة على صعيد الوقود مع تقنيّة توليد الهيدروجين المنخفضة التكلفة والعالية التركيز والقابلة للتطوير

إينيكو هولدينجز تحقّق ثورة على صعيد الوقود مع تقنيّة توليد الهيدروجين المنخفضة التكلفة والعالية التركيز والقابلة للتطوير
وتين - دبي 
: تلتزم شركة "إينيكو هولدينجز" بالبحث وتطوير تقنيّات وقود صديقة للبيئة تخفض انبعاثات غازات الدفيئة. وفي عام 2015، قمنا بتطوير وقود مستحلب يحقّق اندماجاً كاملاً لنسبة 50 في المائة من الزيت و50 في المائة من المياه. وعند استعمال هذا الوقود لقيادة الحافلات على الطرقات العامة، يسهم في خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون إلى النصف – وهو أوّل إنجاز من نوعه في اليابان. وتجدر الإشارة إلى أن هذه التقنيّة التي لاقت استحساناً كبيراً تمّ تركيبها بالفعل ويتم تشغيلها في كل من إندونيسيا وبنغلادش والفلبين، ومن المقرر إدخالها إلى سنغافورة وأستراليا والصين ولاوس وميانمار.

وانطلاقاً من ضرورة خفض انبعاثات غازات الدفيئة حول العالم، حوّلت شركة "إينيكو هولدينجز" اهتمامها إلى غاز الهيدروجين لتحفيز الانتقال إلى اقتصاد منعدم الكربون.

وعلى الرغم من استحواذ وقود الهيدروجين على اهتمام عالمي باعتباره وقوداً صديقاً للبيئة، إلا أن إمداد المواد الخام لتصنيعه يفرض عبئاً بيئيّاً كبيراً. وإنّ البحث لإيجاد الحلول مستمرّ: تقوم بعض الشركات باستخلاص الهيدروجين من احتراق الوقود الأحفوري المستورد، في حين تحرق شركات أخرى النفايات (الكتل الحيويّة) أو تولّد وقود الهيدروجين من مصادر الطاقة الشمسيّة أو مصادر أخرى للطاقة المتجددة.

وأعلنت اليوم شركة "إينيكو هولدينجز" إلى الجمهور العالمي عن إطلاق "إينيكو بلاسما آر هايدروجين جاز"، جهاز يولّد غاز الأوكسيهيدروجين الذي يلجأ إلى تطبيق متطوّر لمبدأ التحليل الكهربائي للمياه. وتسمح هذه التقنيّة بتصنيع تركيز عالي من غاز الأوكسيهيدروجين من خلال التفاعل الكيميائي لأحجام صغيرة من المياه ومحفّز مسجّل الملكيّة. يستخدم كميّة قليلة من الكهرباء، وهو قادر على تأمين مخرجات عالية عند حرارات منخفضة. ويبلغ سعر وقود الهيدروجين في اليابان حاليّاً حوالي 100 ين للمتر المكعب. ويُتوقّع أن تساهم هذه التقنيّة بخفض هذا السعر لأكثر من الثلثَين، إلى أقلّ من 30 ين.

لا تحتاج تقنيّة "إينيكو بلاسما آر هايدروجين جاز" إلى استيراد أو نقل المصادر، كما ولا تحتاج إلى استثمارات رأسماليّة واسعة النطاق؛ إنّ المادة اللازمة الوحيدة هي المياه التي تشكّل مصدراً متوافراً بسهولة. ومن خلال مبيعات وصيانة مولّد الهيدروجين ومبيعات المحفز، ستساهم شركة "إينيكو هولدينجز" بانخفاض ملموس في انبعاثات ثاني أكسيد الكربون وبالتالي مجتمع أكثر استدامة.

وسيأتي قريباً يوم يتمّ فيه توليد 65 كيلوواط من الكهرباء (ما يكفي لتشغيل منزل واحد لغاية أسبوع) مع لترَين من المياه وتقنيّة وقود الهيدروجين من "إينيكو هولدينجز".

كما تلتزم شركة "إينيكو هولدينجز" بإحداث ثورة بطريقة التفكير حول الطاقة، وتتوجه إلى الأزمات البيئيّة اليوميّة، وتساعد على خلق مستقبل أفضل للجميع.

 0  0  3.7K

إعلان

سحابة الكلمات الدلالية

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة " وتين الإلكترونية " و جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )